كن أشجع من الزير سالم .. لو سمحت

أغسطس
28

كان لقاءً بلا ميعاد .. مع عبدالرحمن ثامر في برنامج عشاء عمل في إذاعة يو إف إم.. يوم الجمعة 24 يوليو 2015م.

كنت في صالة الإنتظار على وشك ركوب الطائرة .. تم الاتصال .. تم اللقاء في وسط الزحام وضيق الوقت.. ولذلك كدت لا أقول كل ما أريد ولكني قلته وزيادة.

عزمت على تعزيز ما طرحته من الاهتمامات بالكثير من الأدوات التي أجدها حولي .. لتتحول إلى مشروع حقيقي ناطق.. ربما يكون حاضراً في يوم ما.

في هذا الرابط ستسمع 17 دقيقة عفوية تحكي قصة خليجية .. هذه أهم سماتها:

1- قرار خاطئ في حياتي العملية (الدقيقة 5).

تأخرت في دخول القطاع الصناعي فتأخرت حياتي أربع سنوات.. تأخرت عن المعرفة أربع سنوات.. لابد من مضاعفة الجهد لتحقيق التوازن المعرفي الذي يسرّع من عملية الإنجاز والنجاح بشكل مبهر. المعرفة ليست معلومات ولكنها خبرات وتجارب خاصة.

2- كن أشجع من الزير سالم (الدقيقة 7.5).

أعرف نفسك.. أعرف ما تريد.. ثم لا تغرق في التخطيط.. جرب حظك في اللحظة المناسبة.. لا تتردد وتخاف من وقوع حلمك مثلما خاف الزير سالم من تحقيق حلمه في قتل جساس.

3- كيف تصنع مهارة المعرفة (الدقيقة 12).

المعرفة تجارب وخبرات وليست معلومات.. أفهم الفرق بين معالج الكمبيوتر والقرص الصلب (هارددسك) .. أرجوك .. اصنع المعرفة بالتجربة والخبرة المميزة الخاصة وكن معالجاً يتصرف بحكمة ومرونة ولا تكن هارددسك جامد يجمع المعلومات وربما يرتبها ولكن لا يستطيع توظيفها بحكمة.

4- متى تستقيل من وظيفتك (الدقيقة 15.5).

بيئة مستقرة + تطوير مستمر + راتب كافي وإلا فأنصح بالاستقالة والبحث عن مكان آخر أفضل وليس أكثر مالاً!!!

 ——

هذا الذي ستسمعه .. محاولة للتأكيد على المحاولة والتجربة والتطبيق ومقاومة التنظير المبالغ فيه.

 

هنا رابط اللقاء

أو

هنا رابط آخر

 

@abuthamer

لا يوجد ردود

سبعون حكمة من كتاب “حياة في الإدارة”

سبتمبر
30

كتاب “حياة في الإدارة” للدكتور غازي القصيبي رحمه الله.. من الكتب التي انتشرت بشكل كبير وذلك لتميّز مادة الكتاب وسهولة العرض ومناسبتها لأغلب القراء. قلّبت في أوراقي فوجدت حكم وأفكار رائعة كنت قد لخصتها قبل خمس عشرة سنة. ومن الطبيعي أن أساهم بمثل هذه الذكريات الجميلة مع من يهتم بنوعيتها. كما أني لم أقم بأي تعديل حتى لا أزيل عبق الحاضر البعيد.

أسأل الله أن يرحم مؤلف الكتاب فقد كان له أثر وفضل على كثير من أبناء هذا البلد. وفيما يلي نصائح هذا الكتاب.

——————————

1-      الإصلاح الإداري عملية تراكمية متواصلة: كل إداري يتلقى شيئاَ ممن سبقه ويبقي لمن خلفه.

2-      مقولة جميلة “لا أدعى أني قلت هنا الحقيقة كاملة, ولكن أرجو أن كل ما قلته هنا حقيقة”.

3-      علاقة الإنسان بالإدارة تبدأ مع الطفولة , لا يستطيع أن يبدأ رسمياً إلا بورقة إدارية هي شهادة الميلاد ولا يستطيع أن ينهي إلا بشهادة الوفاة.

4-      السلطة بلا حزم تؤدي إلى تسيَب خطر، والحزم بلا رحمة يؤدي إلى طغيان أشد خطورة.

5-      لا تكن صاحب نوايا حسنة تقود إلى أوخم العواقب.

6-       ازرع الرقابة الذاتية.

7-      أحسن النوايا لا تضمن أفضل النتائج . أنظر رقم (5)

8-      يقول هانس السياسي الألماني الأمريكي أن السياسة كانت منذ الأزل وتبقى إلى الأبد صراعا على القوة والقوة هي محاولة إخضاع الآخرين لسلطة المرء ولا تستطيع أن تخضع الآخرين لسلطتك أي ينفذون ماتريد ويمتنعون عما تريد إلا عن طريق ثلاثة دوافع : الرغبة في الثواب , الخوف من العقاب ,الحب والاحترام.

    الدرس الإداري هو ترتيب الأولويات: الحب والاحترام , الثواب , العقاب.

9-      الرفق ما كان في شيء إلا زانه وما نزع من شيء إلا شانه يجب استعمال الرقة والشدة في القيادة، وشعرة معاوية الإدارية التي تشد وترخى هي التي تشًكل الفرق بين المدير الضعيف والطاغية والفعًال.

10-  الإنسان يركز على ما يفهم دون ما لا يفهم وعلى ما يعرف دون ما يجهل وهي حقيقة البشر.

11-  الذين لا يعملون يؤذي نفوسهم أن يعمل الناس .

12-   الاستفزاز اليهودي للمحاضرين العرب يفقد المحاضر الجمهور.

13-   الفرق بين العرب والصهاينة أننا نتصرف بطريقة فردية عفوية وهم يتصرفون بطريقة جماعية منظمة.

14-   على صانع القرار ألا يتخذ أي قرار إلا إذا اكتملت أمامه المعلومات.

15-   يحسن بالمرء في عالم الإدارة وفي عالم الحياة الواسعة أن يوطًن نفسه على التعامل مع جسام الأمور وتوافهها على حد سواء.

16-   لا يمكن للمادة أن تكون مفيدة ما لم تكن مشوقة ولا يمكن أن تكون مشوقة ما لم تكن مبسطة ولا يمكن أن تكون مفيدة ومشوقة ومبسطة ما لم يبذل المدرس أضعاف الجهد الذي يبذله الطالب.

17-   التشويق والتعقيد هو الفارق بين المدرس الناجح والفاشل.

18-   التدريس فن لا علاقة له بكمية العلم التي يختزنها المدرس.

19-   أي نجاح لا يتحقق إلا بفشل الآخرين هو في حقيقته هزيمة ترتدي ثياب النصر.

20-   على طالب الولاية أن يظهر بمظهر من لا يطلبها.

21-   أصبحت تكاليف الزواج ترهق الأغنياء وتقصم ظهور الفقراء.

22-   لا يأخذ الناس أي خدمة تقدم لهم بجدية كافية بلا مقابل.

المزبد… »

لا يوجد ردود